وفاة 22 شخص جراء حادثة سير خطيرة بخريبكة

شهدت الطريق الرابطة بين مدينتي خريبكة والفقيه بنصالح، صباح اليوم وقوع حادثة سير خطيرة، إثر انقلاب حافلة لنقل المسافرين، وأفادت مصادر رسمية في تصريح لجريدة خريبكة بريس، أن عدد ضحايا الحادثة التي وقعت على مستوى الطريق الوطنية رقم 11, وصل الى 22 حالة وفاة، ضمنها 11 امرأة وخمس رجال و 6 أطفال، ضمن ركاب الحافلة، فيما أصيب أزيد من 30 شخصا بجروح متفاوتة الخطورة.

واستنفر الحادث عناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية والسلطات المحلية والإقليمية، وحضر إلى موقع الحادث، عامل إقليم خريبكة حميد اشنوري، ونائب وكيل الملك عبد الواحد الهلوجي. حيث جرى نقل المصابين إلى المستشفى الإقليمي الحسن الثاني بخريبكة فيما تم نقل 8 حالات للمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، نظرا لخطورة هذه الحالات، وإحالة جثث الضحايا على مستودع الأموات.

وتطلب نقل الضحايا والمصابين حضور عدد من سيارات الإسعاف التابعة للوقاية المدنية والمجمع الشريف للفوسفاط، إلى جانب سيارات نقل الأموات التابعة لمختلف الجماعات الترابية القريبة من مكان الواقعة، والجمعيات. وتم الاستعانة بمعدات وأليات المجمع الشريف للفوسفاط لنقل الحافلة وإزالة العوائق من الطريق الوطنية لتسهيل حركة السير.

شاهد أيضاً

البحث العلمي في خدمة الاقتصاد الاجتماعي موضوع المؤتمر الدولي الأول برحاب الكلية متعددة التخصصات بخريبكة

في إطار انفتاح الجامعة على محيطها السوسيو اقتصادي ستنضم الكلية متعددة التخصصات بخريبكة بشراكة مع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.