البرنامج الاستثنائي يهدف لتخفيف أثار الجفاف على مربي الماشية

قال رئيس الجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز، عبد الرحمان مجدوبي، إن البرنامج الاستثنائي، الذي أعدته الحكومة تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية الاستباقية للتخفيف من آثار شح التساقطات، سيمكن من دعم مربي الماشية المتأثرين بالجفاف وزيادة أسعار العلف الحيواني.

وأكد السيد مجدوبي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على الارتياح الكبير الذي خلفته هذه المبادرة الملكية في نفوس مربي الماشية والفلاحين، والتي رصدت لها مبالغ مالية مهمة بهدف حماية الثروة الحيوانية والنباتية، وتدبير أنجع لندرة المياه.

وعبر، في هذا الصدد، عن الأمل في أن يساعد هذا البرنامج في التخفيف من الاكراهات التي تواجه مربي الماشية، وذلك، على الخصوص، من خلال مساعدتة هذه الشريحة، وضمان تزويدها بالأعلاف بأثمنة مناسبة وتوزيعها عبر إطار تنظيمي، بالإضافة إلى تشجيع الأعلاف المركبة، وكذا توفير المياه لتلبية الحاجيات الضرورية لتوريد الماشية.

وبالنسبة لجهة الشرق، أشار السيد مجدوبي إلى أن النقص الحاد في التساقطات المطرية الذي سجل في المنطقة، كان له انعكاسات سلبية على المراعي، حيث ساهم ذلك في ازدياد اعتماد مربي الماشية على الأعلاف؛ مما أدى إلى ارتفاع أسعارها.

وأشار إلى أن هذا الوضع كان له أثر كبير على دخل مربي الماشية والرصيد الحيواني الذي سجل تراجعا مقارنة بالسنتين المنصرمتين.

واعتبر السيد مجدوبي أنه بالرغم من المجهودات الكبيرة والتدابير التي اتخذتها الوزارة الوصية على القطاع، فإنها غير كافية لمواجهة قلة التساقطات التي تعاني منها المنطقة منذ خمس سنوات، مشددا على أهمية هذا البرنامج الذي من شأنه تعزيز هذه الجهود.

شاهد أيضاً

زبناء ماكدونادز خريبكة إحذروا الدفع بالبطاقة الإلكترونية 

توصلت جريدة خريبكة بريس بشكاية من مواطنة تقطن بمدينة خريبكة، تفاجأت عند التوصل بكشف الحساب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.